منوعاتموضوعات رئيسية

معلومات بلا قيمة لكن.. إقرأها…/ أحمدفال سيد أحمد

بعيدا عن السياسة ومؤتمر شباب الحزب الحاكم، وانقطاع الكهرباء الذي لم يعد يثير اهتمام أحد… هذه مجموعة من المعلومات القيمة، وغير المفيدة جدا..

*- هل تعلم أن الذيب له أكثر من لقب بالحسانية ، حيث يسمى صَيْكَه، و جَگْْها، و اجويْگَلّ.. وأنه يأكل الغنم .. هل تذكركم كثرة الألقاب هذه بشيء ؟ وهل تعلم أن “الذويب ال تل ولاته” عاد فايتو ياسر من أخبار موريتاني ؟..

*- هل تعلم أنك عندما تضع سكرا أو ملحا في الماء فإنهما يذوبان فيه تماما دون أن يؤثرا في لونه ؟ على عكس سليا وميو..

*- هل تعلم أنه لا يمكنك أن تصنع “أتاي” بدون الورگه والسكر والماء ؟

*- وهل تعلم أنه لا يمكنك أن “تجغم” كأسا من الشاي دفعة واحدة ، مهما كان صغيرا .. (دراسة)

*- هل تعلم أن گرته تسمى في بعض المناطق اخديجه، والكسره تدعى في مناطق أخرى أم الفضل ؟

*- هل تعلم أن النسخة الأصلية من شريط “عيد المولود” للفنان الكبير سدوم ولد أيده والفنانة الكبيرة المرحومة ديمي منت آبه 120 دقيقة ، وأن النسخ الموجودة حاليا منه كلها 90 فقط ؟..

*- هل تعلم أن الجهات عند أهل الگبله وأهل الشرگ مختلفة ، وأن البيظان إذا أرادوا أن يصفوا شخصا بأنه لا يصلي يقولون : “ما إدير وجهو تل “..

*- هل تعلم أن كسكس وباسي والعيش إگدوا يعدلوا من ادگيگ الزرع ، أو القمح ، أو مكة ؟ وأنه يمكنك ببساطة تحويل كسكس إلى باسي والعكس ، وباسي إلى عيش ، و العيش إلى نشاء..

*- هل تعلم أن “كرفور مدريد” سمي بهذا الاسم بعد زيارة ملك إسبانيا اخوان كارلوس الأول وزوجته صوفيا إلى موريتانيا عام 1994م ، وتوقيع اتفاقية توأمة بين نواكشوط ومدريد ؟

*- هل تعلم أن إذاعة موريتانيا هي نفسها إذاعة الجمهورية الإسلامية الموريتانية من نواكشوط .. وهل تعلم أن البيظان كانوا يتغداو ميدي ، وكانوا يسمونها “ميدي مارو”.. وكانوا يقولون إن “مارو إگمّل”..

*- هل تعلم أن مركز الاستطباب الوطني يسمى الطب لكبير ، ولوبيتال ، وأن اشطاري تسميه “مركز الاستقطاط الوطني”، وهو الاسم الأكثر ملاءمة له..

*- هل تعلم أن “إكندي” ما اتل يصرك، بل ترك المهمة للحكومة ، منذ أن تم “تأميم” السرقة عام ١٩٩٢م..

* وأخيرا، هل تعلم أن التطور الوحيد الذي طرأ على حياة “المواطنين الأعزاء” في العقود الثلاثة الماضية هو أن “الصابون ما اتل إطيح افعينيهم”..

#حياتكم_في_خطر_بسبب_الأدوية_المزورة_والمغشوشة

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى