منوعاتموضوعات رئيسية

كسوف حلقي يسحر عشاق مراقبة الأجرام السماوية في الشرق الأوسط وآسيا

 

سنغافورة (رويترز) – تجمع الآلاف من عشاق مراقبة الأجرام السماوية في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وآسيا يوم الخميس لمشاهدة حلقة النار التي تشكلها الشمس حول القمر في كسوف شمسي حلقي نادر.

ويحدث الكسوف الحلقي عندما يغطي القمر وسط الشمس ويترك الحواف الخارجية للقرص الشمسي لتبدو للناظر مثل حلقة من النار.

وشوهد الكسوف الحلقي في السعودية وفي سنغافورة والهند وماليزيا وإندونيسيا.

وقال ألبرت هو رئيس الجمعية الفلكية في سنغافورة ”هذا هو الأول من كسوفين حلقيين فقط سيمكن رؤيتهما من سنغافورة خلال القرن الحالي. من هذا المنطلق فهو حدث نادر جدا بالنسبة لنا“.

وستشهد سنغافورة الكسوف الحلقي الثاني عام 2063.

وفي أغلب الأعوام يمكن رؤية كسوفين شمسيين من مكان ما على الأرض. وأقصى عدد ممكن في السنة الواحدة هو خمس مرات.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم