منوعاتموضوعات رئيسية

دراسة: استبدال الشوفان بالبيض والخبز يقلل خطر التعرض لسكتة دماغية

(رويترز) – أظهرت دراسة دنمركية أن تناول الشوفان على الفطور بدلا من البيض والخبز الأبيض قد يحد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

وأشار فريق الدراسة في دورية (ستروك) إلى أن الأبحاث ربطت منذ وقت طويل بين تناول الإفطار يوميا، خاصة الشوفان، وبين تراجع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، لكنها لم تقدم إلى الآن صورة واضحة عن التأثير المحتمل لتناول الشوفان بدلا من أصناف الفطور الشائعة، مثل البيض والخبز واللبن (الزبادي)، على خطر الإصابة بالسكتات.

ودرس الباحثون بيانات الأنظمة الغذائية التي كان يتبعها نحو 55 ألف بالغ في الدنمرك أعمارهم 56 عاما في المتوسط ولا يوجد في تاريخهم المرضي أي إصابات بالسكتة الدماغية.

في البداية كان المشاركون يتناولون 2.1 حصة من البيض في المتوسط وثلاث حصص من الخبز الأبيض وحصة واحدة من الزبادي وحصة قدرها 0.1 من الشوفان أسبوعيا.

وتابع الباحثون نصف المشاركين لمدة 13.4 عام على الأقل. وخلال المتابعة أصيب 2260 منهم بسكتة دماغية.

وباستخدام نموذج إحصائي، توصل الباحثون إلى أن الذين استبدلوا الشوفان بحصة واحدة من البيض أو الخبز الأبيض تراجع لديهم خطر الإصابة بالسكتة بنسبة أربعة بالمئة مقارنة بمن واظبوا على تناول البيض أو الخبز في الإفطار. أما تناول الشوفان بدلا من الزبادي فلم يكن له تأثير على ما يبدو.

وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة كريستينا دام من جامعة أورهوس بالدنمرك ”تشير نتائجنا إلى أن تحول المزيد من الناس إلى الشوفان بدلا من الخبز الأبيض أو البيض قد يكون خيارا حكيما لمنع الإصابة بالسكتات“.

وأضافت في رسالة بالبريد الإلكتروني أن الدراسة لم تكن تهدف لإثبات ما إذا كان الشوفان يقلل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية أو كيف يفعل ذلك، لكن ربما يكون السبب هو أن الشوفان يساعد في خفض مستوى الكوليسترول.

وتحدث معظم السكتات الدماغية عندما تؤدي جلطة لانسداد شريان يوصل الدم إلى المخ.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى