أخبار وتقاريرفيديومواضيع رئيسية

ولد الغزواني أمام التجمع القادم من تكتل القوى الديمقراطية: المشروع لكل الموريتانيين وليطمئن الجميع

نواكشوط- “مورينيوز”- رحب المترشح للنتخابات الرئاسية الموريتانية محمد ولد الغزواني بجماعة تضم قيادات من تكتل القوى الديمقراطية المعارض من بينها نائب رئيسه محمد محمود لمات، مشيرا إلى أن دعمهم له يترجم فهم الموريتانيين لرسالة الانفتاح التي وردت في خطاب إعلان ترشحه.

وقال ولد الغزواني : “أتشرف بالترحيب بكم طرفا فاعلا  في المشروع الذي أتقدم به إلى الموريتانيين آملا أن يُجيزوه بالتصويت له يوم الثاني والعشرين من يونيو المقبل..”

و أضاف : “لن يفوتني هنا التأكيدُ أن تبنيكم لهذا المشروعِ  ذو دلالة واضحة، تترجم نوعا من الاجماع لدى الموريتانيين، على فهم رسالة الانفتاح التي وجهت في أول اتصال لي بالجمهور..” مضيفا: “إن موريتانيا لنا كلنا… قد تختلف تصوراتُنا للحلول المطلوبة لمشاكلها.. وقد نختلف مرحليا، لكن حينما نلتقي يكون للموريتاني أن يشعر بالاطمئنان أكثرْ..”

وأشار الغزواني إلى تنوع داعميه قائلا: “هناك غالبية حاكمة أنال دعمها، وهناك شخصيات وتيارات، ونقابات، وجمعيات مدنية من مختلف المشارب والآفاق… واليومْ.. واليومَ أقف أمامكم أنتم..” وقال: “إنكم كلكم تلتقون حول مشروع تريدون به مستقبلا واثقا لبلادكم.. هو مشروعكم كلكم.. مشروعُ كلِّ الموريتانيين……” مؤكدا ضرورة نسيان أي تمايز: “المطلوب أن ننسى ما سوى الوصول إلى حيث يمكننا معا أن نحقق للموريتانيين بعضا مما يحلمون به من نماء، وعدل، ومساواة وتكافؤ في الفرص..”

وطمأن المرشح الموريتانيين مرددا:” ليطمئن الجميع.. ليطمئن الجميع..”.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم