قوات الأمن تلقي القنابل الغازية على محتجين ضد الافراج عن رجل سب النبي (ص ل ع م )

نواكشوط- “مورينيوز”- ألقت قوات الأمن وابلا من القنابل الغازية على محتجين في نواكشوط على الافراج عن كاتب مقال يسب النبي عليه الصلاة السلام فيما طاردت آخرين في مناطق متفرقة من العاصمة الموريتانية.

وقمعت الشرطة المتظاهرين الذين انتشروا في ملتقى طرق مدريد وفي المنطقة الواقعة بين القصر الرئاسي ومسجد ابن عباس وسط المدينة وفي مناطق أخرى.

واندلعت الاحتجاجات في موريتانيا اليوم في إثر الاعلان أمس عن إفراج محكمة في نواذيبو شمالي البلاد  عن محمد الشيخ ولد مخيطير الذي سب الرسول الاعظم في مقال العام 2014

ومنذ اعتقال الرجل ظلت الغالبية في الشارع الموريتاني تطالب بإعدامه، غير أنه حكم عليه في الأخير بسنتين من السجن وغرامة 60 ألف أوقية ( نحو 100دولار) ما فتح الباب أمام الافراج عنه لقضائه أكثر من هذه المدة في الحبس.