إصابة فتاة تعمل خادمة في بيت الفنانة غرمي برصاصة في البطن في منزل دركي على صلة عاطفية بها

نواكشوط- “مورينيوز”- أصيبت فتاة بطلق ناري في البطن تعرضت له في بيت دركي على صلة عاطفية بها وعلمت بنيته الزواج بأخرى.

وقالت لـ”مورينيوز” مصادر على اطلاع بالموضوع إن الفتاة واسمها مريم توجد بالعناية المركزة في المستشفى الوطني بنواكشوط منذ ثلاثة أيام. وذكرت المصادر أن حالها تبدو مستقرة..

وقالت المصادر لـ “مورينيوز” إن الفتاة تسللت من بيت الفنانة الشهيرة غرمي بنت آبه الذي تعمل فيه خادمة منزل إلى بيت الدركي الساعة السابعة. وفي حدود منتصف الليل تم الاتصال بالفنانة لإبلاغها بالحادث.

وحسب مصدر قريب من الفتاة نقل عنها القول إن  المرأة التي قيل لها إن الدركي يريد الزواج بها اتصلت بها هاتفيا واستفزتها مؤكدة أنه سيتزوجها. وبعد هذه المكالمة تسللت الفتاة من  المنزل الذي تعمل فيه إلى بيت الرجل.

وتلقت الفتاة رصاصة في البطن. وقالت في البداية إنها هي التي أطلقت النار على نفسها، لكنها أبلغت أمها في ما بعد أن الدركي هو الذي أطلق النار حسب ما قال مصدر لـ”مورينيوز”.. ولم تعرف  تفاصيل الظروف التي أدت إلى إطلاق النار.

و علمت “مورينيوز” أنه تم اعتقال الدركي على ذمة القضية.

ونقل الدركي الفتاة مريم بعد الحادث مباشرة إلى المستشفى. وقالت لـ”مورينيوز” مصادر قريبة من الفتاة إن أسرة الدركي تعتني  بها وتشتري لها الأدوية.