أخبار وتقارير

وزير الخارجية الموريتاني يستقبل سفير إيران بعد مصادرة مسجد شيعي في نواكشوط

نواكشوط- “مورينيوز”- استقبل وزير  الخارجية الموريتاني إسلك ولد أحمد إزيد بيه اليوم السفير الايراني في نواكشوط محمد عمراني .

ولم يعلن ما دار خلال اللقاء، لكن ربط بينه مراقبون ومصادرة السلطات الموريتانية مسجدا شيعيا في نواكشوط.

وقبل أيام طردت السلطات الموريتانية إمام مسجد شيعي في نواكشوط بعد أن صادرت مسجده.

وفتشت بعثة من وزارة التوجيه الاسلامي الموريتانية المسجد وأبلغت إمامه أنه معزول  وعينت آخر. كما طلبت من الامام ترك السكن الذي كان يقيم فيه داخل “مجمع الإمام علي” في مقاطعة دار النعيم شمال شرقي نواكشوط.

ويتبع المجمع لهيئة تسمى “جمعية آل البيت”

ولا تعرف لحد الآن إحصائيات دقيقة للذين تشيعوا في هذا البلد السني المالكي. لكن هناك أحاديث عن تشيع بعض الشبان واتهامات لإيران بزرع المذهب الشيعي.

ولموريتانيا وإيران علاقات تبدو عادية .

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى