أخبار وتقارير

فرنسا تقول إنها قتلت يحيى أبو الهمام مخطط معظم العمليات الارهابية ضد موريتانيا

نواكشوط- “مورينيوز”- قالت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس_بارلي اليوم إن قوة “برخان” المتمركزة في الساحل قتلت    الجزائري يحيى أبو الهمام ( جمال عكاشة) الرجل الثاني في تحالف الجهاديين “نصرة الاسلام والمسلمين” الذي يقوده الطارقي إياد آغ غالي.

وحسب بيان للوزيرة قتل الجهادي في عملية نفذتها قوة “برخان” في مالي.

و يحيى أبو الهمام من أبرز قادة الجماعات الجهادية وهو من جيل الجهاديين الأول.

ولم تؤكد نصرة الاسلام والمسلمين بعد مقتل أبو الهمام.

وقاد “أبو الهمام” سرية الفرقان في كتيبة “طارق بن زياد”، تحت قيادة عبد الحميد أبو زيد، المخطط والمنفذ لعمليات إرهابية  ضد مراكز للجيش الموريتاني في منتصف 2005، منها الهجوم على منطقة الغلاوية، الذي قتل فيه ثلاثة جنود موريتانيين. وكان أيضا من  أبرز القيادات التي شاركت في هجوم تورين، بموريتانيا في سبتمبر 2008.

وخطط ” أبو الهمام لعمليا أخرى منها قتل  الأمريكي “كريستوف ليكت” في نواكشوط  منتصف 2009، واعتبرتها التقارير الاستخباراتية  مدبر العملية الإنتحارية التي نفذت بالقرب من السفارة الفرنسية بنواكشوط في أواخر 2009،  والهجوم على الإنتحاري على قيادة المنطقة العسكرية الخامسة في النعمة شرقي موريتانيا في آخر 2010.

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم