أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

بيان نشره وزير سابق ينفي طلب الرئيس السابق وساطة بينه والرئيس الموريتاني الحالي محمد ولد الغزواني

نواكشوط- “مورينيوز”- قال بيان نشره وزير سابق على صفحته على الفيسبوك إن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز لم يطلب وساطة بينه والرئيس الحالي محمد ولد الغزواني
.وقال البيان الذي نشره الوزير السابق محمد ولد جبريل «لقد تعرض الرئيس السابق السيد محمد ولد عبد العزيز منذ أكثر من سنة لحملة تشهير وظلم ومضايقات وحرمان من كافة حقوقه من طرف أجهزة الدولة في خرق سافر للدستور و لقوانين الجمهورية».

ووصف البيان ما قال إن الرئيس السابق يتعرض له بأنه يأتي «في إطار تصفية حسابات سياسية بعد إعلانه عن موقفه من ما أصبح يعرف بالمرجعية» على حد قوله.

وقال إن الرئيس السابق لم يطلب وساطة ويعتقد أن « الحل يكمن في الاحترام الحرفي للحقوق الأساسية المحصنة دستوريا وللمساطير القانونية ذات الصلة» حسب تعبيره.
وينفي البيان ماراج قبل يومين في أوساط قريبة من ولد عبد العزيز بشأن استقبال الغزواني للوزير السابق إسلكو ولد أحمد إزيد بيه حيث ورد أن اللقاء تمبالتنسيق والتشاور مع ولد عبد العزيز؟

وكان ولد احمد ازيدبيه من المدافعين عن عزيز لكنه توقف بداية اكتوبر عن التدوين قبل أن يستقبله الرئيس غزواني يوم الاثنين.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى