أخبار وتقارير

الوزير التونسي الاول يعلق على محاولة مفترضة لتسميم الرئيس قيس

أكد رئيس الحكومة التونسية هشام مشيشي أن أي استهداف للرئيس قيس سعيد يمثل «استهدافًا لتونس وشعبها».

ونقلت الوكالة التونسية للأنباء (رسمية)، عنه القول عقب اتصال هاتفي مع الرئيس «ليطمئن عليه ويؤكد على موقفه الثابت في الوقوف إلى جانبه أمام أي محاولة استهداف»، وفق برقية الوكالة.

ووفق برقية الوكالة التونسية افإن إن الاتصال يأتي بعد تداول بعض وسائل الإعلام، أخبارا حول استهداف الرئيس التونسي بمحاولة تسميم.

وكانت الوكالة نقلت عن مصدر في رئاسة الجمهورية تاكيدا ل «وصول ظرف مشبوه إلى القصر الرئاسي بقرطاج».

وقال المصدر إن «الظرف كان خاليا من أية وثيقة، ويحتوي في المقابل على مادة مشبوهة»، مشيرًا إلى أن «رئيس الجمهورية لم يتلق هذا الظرف، بل قام بفتحه أحد الأعوان بالقصر الرئاسي، وهو في حالة صحية جيدة»، مضيفا أن المادة المشبوهة «تم عرضها على التحليل للكشف عن نوعيتها، كما تم فتح بحث حول مصدر هذا الظرف».

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى