أخبار وتقارير

هنية في نواكشوط: مهتمون جدا بإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية في بعدها الإقليمي و الدولي

نواكشوط- “مورينيوز”- استقبل الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني اليوم وفدا من حركة المقاومة الإسلامية “حماس” برئاسة إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة.

ويضم الوفد قياديين هم :

– موسى أبو مرزوق

– خليل الحية

– عزت الرشق

– ماهر عبيد

– سامي أبو زهري

– محمد صقر.

وقال إسماعيل هنية في بتصريح : “تشرفنا بلقاء فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، أنا وإخواني في قيادة الحركة، وعبرنا عن عظيم الشكر والتقدير لهذه الاستضافة الكريمة ولهذا الاستقبال ولهذه الحفاوة”.
وأضاف:”استعرضنا التطورات التي تشهدها القضية الفلسطينية خاصة بعد معركة سيف القدس والانتصار الكبير الذي حققه الشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية سواء في القدس أو في الضفة أو الثمانية والأربعين أو في غزة وأيضا في مواقع الشتات”.
وقال: “شرحنا للسيد الرئيس أننا مهتمون جدا باستعادة الوحدة الوطنية وتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية، مهتمون جدا باستمرار الصمود والمقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي، مهتمون جدا بإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية في بعدها الإقليمي وفي بعدها الدولي”.

وأضاف “كذلك استعرضنا موضوع الإعمار في قطاع غزة خاصة بعد ما تعرض القطاع للعدوان الإسرائيلي، وأكدنا بأننا نفتح أبوابنا وذراعينا لكل من يريد أن يساهم في إعادة إعمار ما دمره الاحتلال من دول ومؤسسات وهيئات”.

وأشار إلى أنهم شكروا الغزواني على ” الموقف السياسي النبيل في دعم الشعب الفلسطيني وفي منح فخامته الغطاء السياسي للشارع الموريتاني ليعبر عن تضامنه مع القدس ومع غزة ومع المقاومة ومع الشعب الفلسطيني بما في ذلك إطلاق حملة التبرعات الشعبية من القوى والأحزاب بما فيهم إخواننا في الحزب الحاكم إسنادا ودعما لإخوانهم وأشقائهم في فلسطين”.

وجرت المقابلة بحضور السادة:

– آدما بوكار سوكو، الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية،

– سيدي ولد دومان، مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية،

– أحمد سالم ولد محمد فاضل، مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى