أخبار وتقارير

عملية جديدة لـ”نصرة الاسلام” ضد الجيش الفرنسي في أزواد

نواكشوط- “مورينيوز” – من الشيخ بكاي- قالت  جماعة “نصرة الإسلام والمسلمين” التي يقودها الطارقي إياد آغ غالي إنها دمرت عربة عسكرية للجيش الفرنسي واعطبت اثنتين أخريين  بتفجير ألغام في رتل عسكري بمنطقة “واد ابشغشغ” إلى الشمال الغربي من بلدة “تساليت” شمالي أزواد.

وقالت الجماعة “الجهادية في بيان أرسلت نسخة عنه إلى “مورينيوز” إن العسكريين الفرنسيين الذين انفجرت فيهم الألغام انطلقوا من قاعدة “آمشاش” في مهمة بحث في المنطقة.

وتصاعدت عمليات التنظيم الجهادي على مدى الشهرين الماضيين حيث تبنى سلسلة من العمليات اعترفت بها السلطات المالية.

وقبل أيام تبنى التنظيم عملية عسكرية ضد مركز للجيش المالي في بلدة “المسترات” الواقعة على بعد  140 كيلومترا إلى الشمال من مدينة غاوه في أزواد قتل فيها جنديان وجرح ثمانية حسب حصيلة للجيش.

وقالت الجماعة وقتها في بيان  أرسل إلى “مورينيوز”  إنها هاجمت ما وصفته بمركز تجنيد للجواسيس والعملاء لصالح القوات الفرنسية، مشيرة إلى أنها غنمت أسلحة وعتادا عسكريا ودمرت المركز وأحرقت سبع عربات وشاحنتين وانسحب مهاجموها  سالمين حسب تعبير البيان.

وقال البيان إن الهجوم جاء من جهات مختلفة وبدأ بتفجير مهاجم سيارة مفخخة في القاعدة جاء بعده هجوم بالاسلحة من عدد من “المجاهدين”.

وقال الجيش المالي إن اثنين من جنوده قتلا وذكر جرح ثمانية.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى