آراء

هددوا الاساتذة بغير هذا محمد محمود الإمام (تدوينة)

يحاول المديرون الجهويون للتهذيب ومديرو مؤسسات التعليم الثانوي ثني اﻷساتذة عن اﻹضراب ولا يدخرون في سبيل ذلك وعدا ولا وعيدا ..
وﻷن دوافع حراك المدرسين هي الرغبة في تحسين أوضاعهم المادية الصعبة فقد هددوا منسقي المواد بالحرمان من علاوات التنسيق …
ما لا يعلمه كثيرون هو أن علاوة التنسيق لا يستفيد منها أستاذان يشتركان في تخصص واحد ويعملان في مؤسسة واحدة فالمنسق أستاذ مكلف بمتابعة دروس مادة واحدة والعمل على أن تقدم مقرراتها في آجالها المحددة و كذا الإشراف على تنظيم دروس نموذجية …
ورغم أهمية وخطورة هذا الدور فإن العلاوة المستحقة لمن يؤديه لا تصرف إلا متأخرة جدا وهي عبارة عن مبلغ 800 أوقية جديدة/شهريا

العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم