من تراث الكادحين/ محمد فال ولد بلال

محمد فال ولد بلال

انواكشوط 18 مايو..
[هك عن كورونا٠٠]
تميزت حركة “الكادحين” باستخدام الموسيقى وتوظيف قدراتها الخارقة على تَحريك المشاعر الراكدةِ في أعماقِ الإنسان الموريتاني. لقد أدركت الحركة كون الموسيقى وسيلة من وسائل لَفتِ انتباه الشعب إلى قضايا الوطن والمواطن من خلال المشاعر التي تَبُثُها في نفوس الناس، و وسيلة تحفز الشباب على التحرك والعمل لتغيير أحوالهم.
وهكذا، كنا نراهم في أحلَكِ الظروف يرددون الأناشيد المتحفزة والأغاني التي تبث الهمة وترفع الطموح والروح المعنوية العالية في النفوس.. وأنتجوا الأغاني في كل المجالات للوصول إلى ضمير الشعب، معبرين عن آلامه ومآسيه ومطالبه. وكانت أغانيهم لها نكهة أدبية خاصة بألفاظها ومقاماتها وألوانها وأوزانها.
* تارة يأخذون أغاني من التراث الأدبي الشعبي ويغيرون “العناوين” حتى تكون حاضنة ومنسجمة مع رسالتهم، مثلًا:
– يالله عندي @ ءان وحدي٠٠ تصبح : النار الثورة @ لاه تگدي٠٠ مع الحفاظ على نفس الأداء.
– يا الطير أنت امالك @ بيَّ تگنگليت ٠٠ تتحول إلى: يا الشعب أنت امالك @ بِيَّ متن التِّليت
* تارة يمجدون قادتهم:
– سميدع يا لعزَّيت @ ما مت ولا برتيت
* وتارة يرسمون صفات القائد عندهم دون الالتزام لضوابط لغن تمامًا، كقولهم:
– من يالت القائد إعود موجود
ومن يالتو إعود فاهم المقصود
ومن يالتو إعود عارف المجحود
ومن يالتو ما يحكيه فابلد
نحن ما اندَوْرُو حد مگيود
ولا اندَوْرُو حد زاد متردَّد
اسحابو ألاّ لبروگ و ارعود
و اعمود تورجه ما إگد إهد
* وتارة يخلدون أحداثا تاريخية:
مذابح لبطاح دگّه @ فالشعب افلبطاح
يا الشعب الكفاح حگّه @ يا الشعب الكفاح
* وتارة يمجدون الفقر والفقراء:
صديلك شور البطارين … إلخ،،،
گلتيلي نظحك ذيك لاش @ الظّحك أخبارُ خارقه
أنتِ عريانه واوداش @ مِيَّت و الخيْمه فارقه
* وكان الإنتاج الأدبي بالعربية الفصحاء والحياتية محفوظًا في مجلة شهرية أنيقة جدا: “سطور حمراء”.. لا تخلو من مقطع شعري للشاعر الرمز، الأستاذ أحمدو ولد عبد القادر حفظه الله ورعاه.
* موجبه، هذا اليوم 18 مايو.. يوم من أيام “الكادحين”، حيث انتصرت إرادتهم في إطلاق سراح بعض قادتهم إثر محاكمة يمكن وصفها بالعادلة رغم كونها ساخنة.. وكان الشارع من حولها مشتعلا.. قال أحدهم بالمناسبة:
– يوم اثمنطعش اخلگ لگبال
بين الحكومة والعمال
واخلگ لعصير افتربنال
وانفظحت فم الحكومه
بالرّجفه وأنواع التّذبال
واطياح العين و لقلوم
بيها مجموعه من لبطال
كانت محبوسه مظلومه
أذكر من أفراد جماعة 18 مايو… الأستاذ بدر الدين، حفظه الله.
حرر في انواكشوط بتاريخ: 18 مايو 1972

إعلانات