آراء

حول أمير الشعراء .. الشفافية وأشياء أخرى../ الشيخ ولد بلعمش

في جميع المسابقات من حق المشاركين أن يحضروا إفصاح الأجهزة عن عدد الأصوات التي جاءت لصالحهم لكن الأمر ليس كذلك في مسابقة أمير الشعراء إذ أن ما يحصل هو أن يقول مقدم البرنامج حصل فلان على نسبة كذا و فلان على نسبة أخرى دون أن تكون هنالك و سائل شفافة فنية أو عدلية للتأكد من صدقية الإعلان كما لا يحق للشاعر التشكيك لأنه أمضى على ذلك سلفا كما أنه ليس من الأخلاقي قيامه بذلك و قد أكرمه القوم و أتاحوا له منبرا ..

بصراحة هي مسابقة رائدة و دعمت الشعر العربي في زمن حوصر فيه الجمال فشكرا لكل القائمين عليها لكنها لا تخلو من ملاحظات مثل التي أسلفت .

إن لي يقينا بأن الله يعلم من فاز بالأصوات – عبر ستة مواسم سابقة – و كم عدد تلك الأصوات و من أين أتت .. الله يعلم كل شيء عن أي طفل فقير اقتطع من مصروفه الزهيد ما يصوت به لرمز الوطن الذي لم يكن يوما بالنسبة للموريتانيين إلا الشاعر .. الله يعلم اسم كل امرأة بائسة في هذه الصحراء اقتطعت من قوت بنيها ما تدعم به القصيدة و الحضور الموريتاني .. نعم إنه الله العليم العدل الخبير .. إنه يعلم سبحانه هل حكموا بالمعايير التي أعلنوها بين المتنافسين أم أنهم اتبعوا أهواءهم و أمزجتهم .. أما عدل اللجنة من عدمه فهو أبسط الأمور تقييما لأن الجمهور يرى الشاعر و يسمعه و لأغلبه قدرة على تمييز الشعر من التشاعر ..

و مهما يكن من أمر فهذه دعوة إلى أن يواصل الشعب الموريتاني اهتمامه بالمسابقة الأكبر في الشعر العربي الفصيح و أن لا يهجرها كما بدأت تدعو إليه الأصوات المغضبة .. أعرف أنه لولا صواب ملاحظتي الأولى حول السبيل إلى التأكد من صحة نتائج التصويت في المواسم السابقة لكان لدينا الآن أكثر من أمير موريتاني بدءا بالشاعر الفخر ولد الطالب و مرورا بالقائمة المميزة عبر المواسم …و لكن مع ذلك فلا بأس .. لننظر إلى نصف الكأس الملآن و لنرفع اسم موريتانيا و علمها عاليا في كل منبر خاصة منابر الثقافة و الأدب ..

أدعوكم جميعا إلى التصويت بكثافة و تصميم لفارس موريتانيا الوحيد في هذا الموسم الذي لم تبق أمامه إلا حلقة الختام .. الشاعر الذي يعرف و نعرف أننا صوتنا له كما لم تصوت أمة في الأرض لابنها و بالتأكيد يستحق شاعرنا بشعره كل مقام فكيف و قد فعلنا ما تعرفون ؟! .. على الأقل يستحق علامة أفضل من التي أعطته اللجنة بكثير .. تعالوا و لنفترض جدلا أن نصه كان كما تقول اللجنة أيعقل أن يكون الفرق بين نصه و النصوص الأخرى بحيث لا يجد أكثر من علامة 12 ؟!

عموما نحن مواصلون معك و لن نخذلك .. أدعوكم جميعا إلى التصويت بكثافة للشاعر أبو حواء شيخنا عمر و ذلك عن طريق إرسال الرقم 7 في رسالة نصية إلى1281 بالنسبة لشنقيتل أو إلى الرقم الموجود سابقا 1590 بالنسبة لموريتل..
لا تقلق .. ثق بالله .. معك شعب يحب أبناءه و لا يخذلهم .. و الشعر حمام أبيض يحط برفق على كتفيك ..

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى