أرشيف صحفيموضوعات رئيسية

الرئيس الموريتاني يبحث الوضع في الشرق الأوسط مع وزير الخارجية الاسرائيلي

نواكشوط- من الشيخ بكاي- (أرشيف)- اختتم وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز أمس زيارة رسمية لموريتانيا قابله خلالها الرئيس الموريتاني معاوية ولد سيد أحمد الطايع، كما اجتمع بنظيره الموريتاني الداه ولد عبدي. وقال وزير الاتصال الموريتاني شياخ ولد علي إن الحكومة الموريتانية أبلغت بيريز بوضوح ضرورة الانسحاب من المناطق الفلسطينية والبدء في تنفيذ السلام وتخفيف الضغط على الشعب الفلسطيني. وأوضح في لقاء مع المراسلين أن الموقف الموريتاني من القضية الفلسطينية واضح وثابت. وقال الوزير في رد على سؤال حول توقيت الزيارة إنها كانت مبرمجة.

وكان بيريز قال الثلثاء اثر لقاء مع الرئيس الموريتاني معاوية ولد سيد أحمد الطايع إن الرئيس الموريتاني حرص على تخصيص الزيارة للبحث في أوضاع الشرق الأوسط. وقال إنه قدم للرئيس الطايع تقريراً عن الوضع، مشيراً إلى اجراءات بتخفيف الضغط عن العمال الفلسطينيين والافراج عن المخصصات المالية للسلطة الفلسطينية.

وانتقد معارضو التطبيع في موريتانيا الزيارة، ووصفوها بأنها تعتبر تحدياً لمشاعر الموريتانيين. وتقول الحكومة الموريتانية إنها لا تخجل من علاقاتها بإسرائيل ما دامت اتخذت في العلن وتخدم السلام ولا تؤثر في الموقف الثابت من القضية الفلسطينية.

والتقى بيريز أمس الرئيس الفرنسي جاك شيراك في باريس التي وصل إليها بعد انتهاء زيارته لموريتانيا.

تفاصيل النشر:

المصدر: الحياة

الكاتب: الشيخ بكاي

تاريخ النشر(م): 10/10/2002

تاريخ النشر (هـ): 4/8/1423

منشأ:

رقم العدد: 14448

الباب/ الصفحة: 6 – السياسية

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى