منوعاتموضوعات رئيسية

ركوب الخيل يعالج اضطرابات ما بعد الصدمة

مورينيوز – توصلت دراسة علمية إلى أن ركوب الخيل يساعد في الشفاء من أعراض اضطراب ما بعد الصدمة لدى العسكريين القدامى.

وورد في الدراسة التي نشرت في دورية البحوث الطبية العسكرية الأميركية أنه بعد ممارسة ركوب الخيل بمعدل ثلاث مرات في الأسبوع خفت أعراض اضطراب ما بعد الصدمة عند 32 من اقدامى المحاربية الذين أخضعوا للدراسة.

وأفادت فحوص سريرية إنه بعد ستة أسابيع انخفضت في شكل كبير الأعراض لدى المشاركين، و أصبحوا  قادرين على ممارسة أنشطة يومية كانوا لا يستطيعون القيام بها عند بداية البرنامج.

وقالت أستاذة التمريض في جامعة ميزوري في كولومبيا ريبيكا إيه جونسون التي قادت فريق البحث : ”كان من دواعي سرورنا أن نكتشف أن أسلوب التدخل الذي استخدمناه ساعد بالطريقة التي كنا نأملها“.

ويعاني من اضطراب ما بعد الصدمة – وفق ما تقول وزارة شؤون المحاربين القدامى الأمريكية  واحد على الأقل من بين كل خمسة محاربين قدامى عادوا مؤخرا من مواقع القتال.

و اضطراب ما بعد الصدمة هو عبارة عن ذكريات خوف شديدة  تستدعي أفكارا ومشاعر وأحلاما مزعجة. ويخاف المصابون بهذه الاضطرابات حتى من مغادرة منازلهم.

مورينيوز+ رويترز

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.