من شعر المرحلة… (في إطار حملة ضد الكورونافايروس)


دمبه ولد الميداح:

ذ الصيد ال حارك ليدين فالتعقيم ولغسيل امنين
تغرظهم، تسلك باليقين منو و اتشوف الها مزَّ
إني لكْ مين الناصحين مزلن ظرك افذي الحِز
أحكم بلك .. يسو فمنين و تم امعاك ايدك ملتزَّ
يز من ذاك امن التحشاد والگرب و لخلاط و يزَّ
من لشاعات و يزَّ زاد
من ذاك امن انعيت العز
‐–‐———‐——
محمد فال ولد بلال
(رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات)
موريتانِ خوف المقواس
من ذ الصيد الحارك والباس
عندي عن واجب الاقتباس
من طلعَ فالزين امحزَّ
وامعها كَاف ألْ دمب ساس
متعدي فالزين الحزَّ
حد اتلبها خبرُ يملاسْ
غزّ، و إدور إيرَ مز
وإير مزّ وللادم كَاس
هو زاد الكَاف، ؤ غزَّ
يزّ من ذاك من التحشاد
——–‐——
عبد الله ولد عبد الفتاح، المدير العام لقصور الجمهورية

مَشّ دمبه طلعه ترتام منكَوره من لبتيت التام
بَيّنْ فيها يَم احترام شِ لاه ظرك فذِ الحزّ
ينفع فالصيد الْذو ليّام عادت فينَ منُّ فَزّ
واستعذبها صاحب مقام اكبير افلَدابْ وغزّ
فالي وابدع فالي شِ تام والفاظُ زينين امنَزّ
واشبه يطلب حد الكَسّام ويسّبّب لجبارْ المَزّ:
يزّ من ذاك من التحشاد والكَرب ولخلاط ويزّ
من لِشاعات ويزّ زاد من ذاك من انعيت العزّ
————-
الرجاله ولد الميداح

عس اعل نظافة ليدين بالصابون ألا تكعد بين
الناس امن اكريب لخرين واتنكب وانعيت العز
ما لا بدأل من تبيين باصمار ألا بالدز
وحكم بلك عند اهلك لين حد اثبت عند اهلو غز
” يز من ذاك امن التحشاد ”
————–
ديدي ولد سيدي ميله

غز دمب فمنين اقصد معن زين ؤجاب المقصد
بيه انصحن نصيحت حد ما يبغ بين يزهز
و ارسل فالي طلع تنعد من لبتيت الفيه المغز
وطلبتك يلواحد لحد ذالصيد الحارك لا عز
“ايز من ذاك امن اتحشاد و الكرب ؤ لخلاظ ايز
من لشاعات أيز زاد من ذاك امن انعيت العز”
———–
محمد يحي ولد الخرشي
(نائب في البرلمان)

اسك مزين ذالگال اگبال دمب وافتيح للمجال
افطلعه ذ ال فيه گال ما يگدر ينگال افكرز
فيه دل اعل الخير ادال اعل الخير… الخلق افهز
فاصل فالتوجيه أفذ الحا الخلط لخباراملز
وافحز مات منه سال ال خاط مول العز
بزمن ذاك امن الحشاد…..
———‐-
أحمدو بمب ولد محمدو (وكيل الجمهورية في الحوظ الغربي)

أبدع دمبه فالصيد إلين ..وفالي بدعُ زينْ ولثْنَيْنْ
كيفتهم عبد الله زين .. بدعُ ، وأطلعهم ملتزَّ
ومذكور علنْ لَكْلوروكينْ .. ينفع ذِ النوبَ فالحزّّ
يغير اللِّ معلوم إِگِينْ .. فالحزَّ ولْفيهْ المــــــزَّ
واللِّ زَينْ ونفعُ بَيِّينْ .. أظْهَرْ منفوعُ فالهَزَّ
وأللِّ بيهْ تْعافاتْ الصِّينْ .. وألْگالُ مساجدْ غَزَّ
الصابون إتَمْ فْلَيْدِينْ .. وأگلَعْ من ليْدِينْ العَزَّ
وَأَتْگَلّّلْ من طول الكرعيْنْ .. هو طولْ أَكْراعَكْ شَزَّ
يزّ من ذاك من التحشادْ .. والكَرب ولخلاط ويزّ
من لِشاعات ويزّ زادْ .. من ذاك من انعيت العز
———‐————-
الوزير و السفير حمود ولد عبدي

ما باكي عاكب ذ المقال الزّين الموزون الّ كال
دمب ؤبْدع محمدفال بألفاظ و بأوزان املز
للتحسيس ابهذي لحوال والصالح هو والمز
شي فر اتل لاهي ينكال ماهو حد إكررْ يز
يزّمن ذاك من التحشاد والكرب ولخلاط أ يزّ
من لشاعات ؤيزّ زاد من ذاك من انعيت العزّ
——–‐‐-
الدكتور التقي ولد الشيخ

محمد ول أحمد ذلْكال .. ما ينزاد اعل ذاك ؤدالْ
حد افذاك إخرصْ مزال .. تخراصُ جابرلُ مزَّ
الروم أهل القوه والمال .. دزتهم كرونَ دزَّ
واحن خوف انعودُ همال .. مزروكينْ افتكروزَّ
واصلاً كورارِين؛ الترحال .. فينَ طبع؛ؤفين فزَّ
وافتنعات العزه مثال .. متعدين افذاك الحزَّ
يزَّ من ذاك امن التحشاد .. والكربْ ؤلخلاط ؤيزَّ
من لشاعات ؤيزَّ زاد .. من ذاك امن انعيت العز

——————-
محمد ولد هدار (من فرنسا)

دمبه ذ اللي گايل بديه بالخير اعل ذاك إجازيه
ناصح فيه أُعاطي توجيه للشعوب اللي منحزّه
يغير الصيد اگبلْ يجليه المولَ جلّ وعزّ

يزّ من ذاك امن التحشاد…

إعلانات