خطوط على الرمالموضوعات رئيسية

جنازة.. (قصة قصيرة جدا)/ الشيخ بكاي

كانت ذات أحلام وردية وطموحات بحجم السماء، وكانت ملاكا يرفرف بأجنحته في عالم المثل…
أكلت الشجرة المحرمة وبدأت رحلة السقوط في بؤر الشوارع المظلمة، وماتت بالسيدا، قبل أن يجرفها الطوفان..

قالت هواتف: “البوم لا يبني عشا لنفسه إنما يستخدم الأعشاش التي تتركها الطيور”.
تقدم موكب الجنازة من أجل الصلاة عليها، لكن ضاع الأذان وصهيل الخيول وسط جلبة الحمَّارة ..
قال سياف لن أقطع فالنباح هو الضَّبْح، وهو النشيج يتبعه النُّهاق…

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى